انطلاق الدورة الخامسة لجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب تشمل العام الجاري .. الترجمة والفنون الشعبية العمانية والرواية –

تشمل العام الجاري .. الترجمة والفنون الشعبية العمانية والرواية –

تنطلق اليوم النسخة الخامسة من جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب كأكبر جائزة دورية تحتفل بالمنجز الإبداعي على المستويين المحلي والإقليمي يمنحها صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله- تكون عاماً للعرب عموما وعاماً آخر للعمانيين فقط، والتي تأتي تأكيدا على الدور العماني التاريخي للنشاط الفكري الإنساني والمقدر للشخصيات ذات التاريخ الطويل من الحضور والإنجازات المعرفية التي أثرت الساحة العمانية والعربية. وتأتي هذه الدورة من الجائزة والمخصصة للعمانيين فقط في هذا العام عبر مجالاتها الثلاثة لكل فرع فيها، الترجمة عن فرع الثقافة والفنون الشعبية العمانية عن فرع الفنون والرواية عن فرع الآداب، حيث تم فتح باب التقدم لنيل الجائزة لكل فرع من خلال تقديم أعمال مميزة وأصيلة تتضمن إضافة نوعية ومساهمة في إثراء الحياة الثقافية والفكرية والفنية، على أن يغلق باب تقديم الطلبات بتاريخ 4 يوليو 2016 ليبدأ عمل لجان الفرز والتحكيم لاختيار فائز واحد لكل مجال يتم تكريمه عن عمل واحد مقدم يمنح بموجبه وسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره (خمسون ألف ريال عماني) وذلك في حفل رسمي كبير في نهاية شهر سبتمبر يقيمه مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم المشرف على الجائزة، يتسلّم فيه الفائزون جوائزهم وأوسمتهم المستحقة و يتم فيه الإعلان عن مجالات الدورة القادمة لعام 2017.
هذا وقد دشن مكتب جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب الحملة التعريفية بالجائزة تزامناً مع فتح باب التقدم لها وذلك تعريفاً بأهدافها ومعاييرها والاشتراطات الخاصة لكل مجال وضمان وصول فكرة الجائزة للمهتمين ودعوة المشتغلين بموضوعاتها في هذه الدورة للمشاركة والتسجيل فيها عبر زيارة موقع الجائزة الإلكتروني (www.sqa.gov.om). وسيقوم مكتب الجائزة كذلك بلقاءات مباشرة لتوضيح المعايير الخاصة لكل المجالات والمتجددة في كل دورة بالإضافة إلى القواعد والشروط العامة الثابتة للجائزة والتي سيعلن عنها عبر الوسائل المرئية والمسموعة والمقروءة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *