الوفد العماني يختتم مشاركته في المؤتمر التطوعي بفلسطين 25/7/2017

إطلاق منصة إلكترونية –
كتب – بشير الريامي –
اختتم وفد الشباب العماني مشاركته في مؤتمر الشباب العربي التطوعي الأول الذي أقيم في فلسطين خلال الفترة من ١٦ إلى ٢٢ من الشهر الجاري، وقد تم خلال المؤتمر استعراض المبادرات الشبابية التي تم تقديمها من قِبل الشباب العربي للمجتمع الفلسطيني، وقد خرج المؤتمر بالعديد من التوصيات أبرزها إطلاق منصة إلكترونية معنية بالعمل التطوعي في الوطن العربي تحت مسمى AVS وتشكيل سفراء لمنظمة تطوع الفلسطينية في البلدان العربية.
يذكر أن شباب السلطنة قاموا بتقديم أكثر من ١٠٠٠ كتاب علمي طبي متخصص لطلبة الطب الفلسطينيين في جامعتي القدس أبو ديس وجامعة النجاح الوطنية، وقد تم تدشين المبادرة رسميا خلال المؤتمر.
وكان من بين فعاليات المؤتمر معرض الوفود المشاركة في المؤتمر وقد شهد حضورًا لافتًا من قبل الجمهور المحلي الفلسطيني. مثّل شباب السلطنة في المؤتمر قيس بن سالم المقرشي وسالم بن بشير الريامي وزيد بن حمد الناعبي وفتحية بنت حامد الرصادية ولقي الوفد إشادة كبيرة على مستوى التنظيم والحضور والمبادرة من قبل المنظمين للمؤتمر. وقال سالم بن بشير الريامي: «نحن سعداء جدا بهذه المشاركة في المؤتمر العربي التطوعي الأول والتي تأتي في ظروف صعبة تمر بها المنطقة العربية وفلسطين المحتلة تحديدا ومشاركتنا في هذا المؤتمر مع ١٨وفدا عربيا هي تأكيد في بداية الأمر على تضامننا مع حق الشعب الفلسطيني في دولة عربية حرة عاصمتها القدس الشريف وتأكيدا منا على وقوفنا مع الشباب الفلسطيني في مختلف المجالات وهو ما كانت من أجله مشاركتنا في المؤتمر حيث سعينا إلى تقديم وتنفيذ مبادرة معرفية مستدامة لطلبة الطب بدولة فلسطين. اشتملت المبادرة على جمع وشحن وإهداء اكثر من ألف مرجع وكتاب طبي متخصص ستقدم هدية من الشباب العماني إلى الشباب الفلسطيني في كل من جامعة القدس أبو ديس وجامعة النجاح الوطنية. وقال قيس بن سالم المقرشي: سعدنا بالمشاركة مع بقية الوفود في المعرض المصاحب للمؤتمر حيث التقينا فيه بمختلف أطياف الشعب الفلسطيني وقدمنا فيه أنموذجا عمانيا راقيا، وقد حرصنا في هذه المشاركة على تمثيل السلطنة بالشكل الذي نفخر به التزاما وأخلاقا وحضورا حيث حصلنا على إعجاب وثناء السلطة الفلسطينية والمنظمين والوفود المشاركة. الجدير بالذكر أن الوفد التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس وجرى استعراض أهم ما دار خلال المؤتمر والوضع الفلسطيني بشكل عام.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *