ملتقى الشباب الرابع

افتتاح فعاليات ملتقى الشباب العربي الرابع * الاميرة بسمة تؤكد على دور الشباب في رفد صناع القرار بافكارهم للتطوير والتحديث

صاحبة السمو الملكي الأميره بسمه بين وزير التنمية السياسيه ومحاسن الإمام رئيسة المركز

12- فبرلير – 2006م – مركز الإعلاميات العربيات
اكدت سمو الاميرة بسمة الرئيسة الفخرية لمركز الاعلاميات العربيات دور الشباب في التغيير وتعزيز التنمية في المجتمعات العربية وقدرتهم على رفد صناع القرار بافكارهم التي تقود للتطوير والتحديث ومواكبة العصرية دون تردد او وجل.
واضافت سموها خلال رعايتها امس افتتاح فعاليات ملتقى الشباب العربي الرابع الذي ينظمه مركز الاعلاميات العربيات ان الشباب هم المحرك الاساسي لهذه العملية في ظل التسارع الحضاري ومستجداته وان الرهان عليهم للارتقاء بالشعوب العربية والعمل على تحسين صورتها وان يعرفوا العالم بالمبادىء والقيم والتقاليد العربية والاسلامية الاصيلة.
وقالت سموها ان الملتقى ينسجم مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني الداعية الى تفعيل دور الشباب العربي في المجتمع والحياة العامة وزيادة النشاط التنموي وتعزيز مبدأ المشاركة والتواصل بين الشباب والمجتمعات.
واكد وزير التنمية السياسية الدكتور صبري ربيحات ان الاردن لم يتوان عن دعم الشباب من خلال تشجيع المبادرات الفردية والشعبية وتوج جلالة الملك عبدالله الثاني هذا التوجه حين دعا في كتب التكليف السامية للحكومات المتعاقبة الى ايلاء الشباب عناية فائقة باعتبارهم عدتنا للمستقبل ولا بد من اطلاق طاقاتهم وتوجيهها للخدمة الوطنية العامة وتنظيمها في اطر جماعية تشمل جميع ارجاء الوطن واستغلال اوقات فراغهم بما يفيدهم ويعود على الوطن بالنفع والتركيز على التعليم والتدريب المهني بهدف تلبية حاجات الوطن من اليد العاملة المدربة واحلالها مكان العمالة الوافدة.
واشار ربيحات الى ان نسب الشباب العاملين في حقول الاعلام قد ازدادت بشكل ملحوظ وربما كان السبب في هذا امتلاكهم للقدرات التي تؤهلهم لاستيعاب تطورات العصر والتعامل مع ادواته ومفاهيمه وتجديد افكاره وتوظيف تراثنا وقيمنا وثقافتنا لابراز هويتنا العربية ورسم معالم مستقبلنا وتنمية مجتمعاتنا بعقول منفتحة للاسهام في التنمية والاصلاح والتغيير الايجابي المنشود.
وعرضت رئيسة مركز الاعلاميات العربيات محاسن الامام مسيرة المركز ورؤيته الاعلامية واهدافه وبرامجه ومنهجية عمله والانجازات التي حققها مشيرة الى ان المركز هو بيت للاعلاميات الاردنيات والعربيات وهو بمثابة مظلة للاعلاميات الشابات والخريجات المؤمنات بقضايا مجتمعهن ووطنهن والباحثات والدارسات المهتمات بقضايا المرأة ودروها لبناء قاعدة متينة صلبة في مهنة البحث عن الحقيقة الكاملة.
وقالت ان المركز اعد للشباب العديد من البرامج التدريبية والتثقيفية لدمجهم بالاعلام وليمارسوا الديمقراطية بحرية بما ينسجم مع حضارتنا وثقافتنا وتراثنا العربي الاصيل مشيرة الى ان المركز انشأ وحدة خاصة بالشباب تهدف الى عقد دورات تدريبية اعلامية لغير الاعلاميين الشباب.
والقى عامر العكاشي من العراق ومريم النتشة من فلسطين كلمتين عن المشاركين ثمنا فيهما دور المركز الريادي من اجل عقد هذه الملتقيات بين الدول العربية لتعزيز مفهوم التكافل العربي وطرح القضايا التي تهم الشباب في جميع البلدان العربية.
ويناقش المشاركون في الملتقى وهم من الاردن وفلسطين والعراق وسوريا ومصر ولبنان والسعودية وتونس والمغرب على مدى سبعة ايام موضوعات حول اهمية وادارة الوقت والتنمية السياسية والقيادة الشابة وصنع القرار والغضب والقلق ومعالجته عند الشباب وكيفية كتابة الخبر.
الأستاذه لارا تماش أميتة سر مركز الإعلاميات العربيات أبدعت في التقديم والتعريف بأجندة المؤتمر وكذلك تقديم المتحدثين الرئيسيين في فعاليات الإفتتاح.

سمو الأميره بسمه – محاسن – لارا – سوسن [الهيئة الإداريه للمركز] يتفقدن معرض الشباب العربي
قبل الإفتتاح
تمت تغطية الحدث في جميع وسائل الإعلام تلفزيون – إذاعة – أون لاين – صحف لتصفح مانشر:
الدستور يرجى الضغط هنا
الرأي هنا
المركز الأردني للإعلام هنا
المفرق دوت نيت الأستاذ موسى الشيخاني الضغط هنا
ملتقى شباب وشابات العرب يواصل أعماله اليوم وحتى نهاية الأسبوع الضغط هنا
الشباب والشابات العرب في جريدة الدستور يرجى الضغط هنا

اترك تعليقاً