برعاية المهندس نضال الحديد احتفل باطلاق شارع الاعلاميات العربيات

برعاية المهندس نضال الحديد أمين عمان الكبرى أقيم احتفال بمناسبة اطلاق اسم شارع الاعلاميات العربات في جبل اللويبدة، وتخريج الدورة الخامسة من البرنامج التدريبي الاعلام في خدمة المجتمع، والذي تشارك به قياديات في العمل التطوعي يمثلن جمعية الشابات المسيحية في مدينة الفحيص، كان في إستقبال معالي الأمين في مدخل شارع الإعلاميات العربيات رئيسة وأعضاء الهيئة الإدارية لمركز الإعلاميات العربيات حيث توجه الجميع مشيا” على الأقدام بإتجاه موقع المركز وفي المدخل الرئيسي تجول معالي الأمين في معرض رسومات فنان عراقي مقيم في منطقة شارع الإعلاميات العربيات ومن ثم الى القاعة حيث رحبت الإعلامية لارا طماش عريفة الحفل بمعالي الأمين والضيوف الكرام ومن ثم ألقت رئيسة مركز الإعلاميات العربيات الأستاذة محاسن الإمام كلمة ربطت فيها الأفكار الشابه للأمين معالي المهندس نضال الحديد وتوافقها مع إعلان عمان عاصمة الثقافة العربية 2002 وما إطلاق تسمية شارع الإعلاميات العربيات التي جاء تقديرا” منه لأخواته وشقيقاته الإعلاميات العربيات والأردنيات كممارسة عملية للحدث وليس كلاما” فقط وتكلمت عن عمان الحبيبه والعاصمه والتاريخ.
بعدها بدأ مراسم تخريج الدورة الخامسة من البرنامج الثاني الإعلام لغير الإعلاميات التي عقدت في مدينة الفحيص لقياديات العمل التطوعي لجمعية الشابات المسيحيات وعددهن 24 ناشطه ثم تقدمت أحدى الخريجات والقت كلمه الخريجات مقدرة فيها الجهود الجبارة لمركز الإعلاميات العربيات في هذا التميز النوعي في التدريب ومعتزة به كمركز رائد في الأردن المنطقة العربية.
وأخيرا” تفضل معالي أمين العاصمة المهندس نضال الحديد بتسليم الشهادات للخريجات ثم تجول الأمين في مرافق المركز وقاعات التدريب ومواقع الكمبيوترات وودع بمثل ما إستقبل به من حفاوة وتكريم من قبل رئيسة وأعضاء مركز الإعلاميات العربيات والحضور. من الجدير بالذكر أن شارع الإعلاميات العربيات يصل الطريق الرئيسية وأمام وزارة التربية والتعليم والمؤدية الى كراجات السفريات الخارجية بأحد شوارع جبل اللويبدة المطله على منطقة دوار منتزه الأمانه حيث تقع مكاتب مركز الإعلاميات العربيات مباشرة” على الشارع المذكور إذ إعتبرت خطوة معالي أمين العاصمة المهندس نضال الحديد بإعادة تسمية الشارع بإسم الإعلاميات العربيات تكريما” منه وعرفانا” بدور الإعلاميات العربيات الرائد في آلية العمل الإعلامي العربي نحو إعلام مقروء، مرئي، ومسموع متقدم يعطي الصورة الحقيقية والجادة متطورة، تجاري العصر، لكنها أصيلة في جوهرها محافظة على الهوية والتراث العربي.
نقدر نحن رئيسة وأعضاء الهيئة العامة والإداريه لمركز الإعلاميات العربيات جهود الأمين في خطوته هذه كما نثمن عاليا” أفكاره الشابه في إظهار مدينتا وعاصمتنا المحبوبه عمان التي تحتفل بكونها عاصمة الثقافة العربية لعام 2002 فإلى الأمام ومزيدا” من التغيير نحو الأفضل والله الموفق.
وأخيرا” وفي 4 من يوليو 4th of July أعاد معالي أمين العاصمة السيد نضال الحديد تسمية الشارع الذي يقع فيه مركز الإعلاميات العربيات ليصار تسميته بشارع [ الإعلاميات العربيات ] بدلا” من [ إبن الحارث ] تكريما” منه وعرفانا” لجهود المركز في النهوض بالحركة الإعلاميه الغير حكومية في الأردن والمنطقة العربية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *